الرئيسية / غير مصنف / الجمعية الدولية للأمن الصناعي تعقد اجتماعها الثاني في الجبيل

الجمعية الدولية للأمن الصناعي تعقد اجتماعها الثاني في الجبيل

عقد فرع الجمعية الدولية للأمن الصناعي بالجبيل اجتماعه الثاني يوم أمس الثلاثاء، وذلك بفندق الانتركونتننتال بمدينة الجبيل الصناعية، بحضور عدد من المختصين، ومدراء الأمن الصناعي في المنشآت الصناعية.
وأكد رئيس فرع الجمعية بالجبيل المهندس عبدالعزيز المطيري حرص الجمعية على تطوير الأساليب الأمنية، والأبحاث المرتبطة بالأمن الصناعي، ورفع مستوى الوعي بالجوانب الأمنية بين العاملين في المنشآت الصناعية، بالإضافة لأهمية إقامة البرامج والملتقيات وورش العمل التي تساهم في تفعيل دور الامن الصناعي.
وخلال الاجتماع استعرض رئيس المراجعة الداخلية بمجموعة سبكيم شريف العجماوي علاقة الأمن الصناعي بالمنشآت والمصانع ووسائل الرقابة الداخلية المطبقة التي تهدف لأحكام السيطرة و الرقابة علي كافة الجوانب الأمنية بالمنشأة، موضحاً بأن وسائل الرقابة تهدف بصفة أساسية لسد أي ثغرات أو فجوات أمنية قد تؤدي لحدوث خروقات أمنية.
وأشار إلى أهمية الكوادر الأمنية المؤهلة داخل المنشآت، لقدرتها العالية على مواجهة التحديات الأمنية، والتي تزايدت وتيرتها في السنوات الأخيرة، بالنسبة لكافة المنشآت الصناعية حول العالم، موضحاً بأن وجود برنامج توعوي و تثقيفي لدي كافة المنشآت الصناعية أصبح ضرورة ملحة لرفع مستوي الوعي والثقافة لموظفي المنشأة، ولترسيخ قيم المنشأة والتأكيد علي أن الأمن الصناعي هو مسؤولية كافة العاملين في المنشأة.
وأفاد بأن الموظفين يتسببون في حدوث 46% من حالات الاختراق الأمني سنوياً وعلى نطاق عالمي، فقد أصبح الأمر يستدعي ضرورة تصحيح هذه الثغرات الأمنية الناشئة في الشركات من خلال التعاون بين مختلف الإدارات الأخرى، وليس فقط عن طريق إدارة الأمن الصناعي، حيث يعد الموظفون غير المطّلعون أو اللا مبالون من أكثر الأسباب التي يُحتمل أنها تقف وراء حوادث الأمن الإلكتروني، وهم يأتون في المرتبة الثانية بعد هجمات البرمجيات الخبيثة، ومع أن البرمجيات الخبيثة قد أصبحت أكثر تطورا وتعقيداً، إلا أن الحقيقة تتمثل في أن العامل البشري المتجدد قد يشكل مخاطر أكبر من ذلك بكثير.
وبين العجماوي أنه وفقاً لتقرير جديد صادر عن كاسبرسكي لاب و”B2B International” عن أثر العامل البشري في أمن تكنولوجيا المعلومات، يخفي الموظفون حالات اختراق تكنولوجيا المعلومات في 53% من الشركات العاملة في دولة الإمارات.
من جانبه أوضح سكرتير الجمعية الدولية للأمن الصناعي بالجبيل ثامر الغامدي إلى ضرورة إشراك العاملين في مجال الأمن الصناعي في المنشآت الصناعية، ببرامج وأنشطة الجمعية للمساهمة في تطوير أدائهم الأمني، ورفع مستوى الثقافة الأمنية لديهم.

عن مريم الأحمد

شاهد أيضاً

بعثة سعودية من 100 شخص ترافق الأخضر إلى “رام الله”

تتجه الأنظار يوم 15 أكتوبر الجاري الى ملعب فيصل الحسيني حيث يواجه المنتخب السعودي نظيره …

اترك رد

X