الرئيسية / غير مصنف / مؤسسة آزار تقيم فعالية “كتابة المذكرات اليومية للفتيات”

مؤسسة آزار تقيم فعالية “كتابة المذكرات اليومية للفتيات”

أقيمت اليوم السبت فعالية (كتابة المذكرات اليومية للفتيات -كمقدمة في طريق الكتابة الأدبية ) والتي قدمتها الاستاذة لبابة أبو صالح، وقد تمت الفعالية بمقر مؤسسة آزار المثمرة و ذلك بالتعاون مع سفن مونز، تعد الفعالية من مبادرات ضياء الثقافة، والتي تشرف عليها المؤسسة، وكان مجهزه بضيافة لاقت بإستحسان الزوار، وعدد من الكتب المثرية .
وبدأت الاستاذة الحديث للحضور بسؤالها عن وراء جذبهن لحضور الفعالية والدافع الذي جذبهن لهذه الفعالية، و ماهي طموحاتهن المستقبلية، وتحدثت عن أهميه الكتابة و التعبير عن المشاعر من خلال الكتابة، وتحدثت عن أهمية المكان في التعبير،وكذلك وقد وصفت  الكتابة اليومية بالكتابة التي تصقل مهارة القلم .
و تحدث عن الكتاب الذين لمعت كتابتهم في سماء الكتب .
وبين تحدثت عن كتاب عرب مثل توفيق الحكيم، وكتاب اجانب مثل ليو تولستوي،وعرفت اليوميات، وكذلك تعرفت الحضور على أنواعها و أهدافها .
وكذلك تحدثت عن كيفية الكتابة، وكيفية التعبير، وصفت الكتابة بالعفوية، وكذلك اقتبست من بعض الخبراء و نصائحم عن أهمية الكتابة من الناحية النفسية، والعقلية .
بعد ذلك تحدثت عن الحالة التي تعرتي الكاتب لحظة الكتابة .
بعد ذلك أقامت تدريباً صغيرا على ذلك بمشاركة الحضور بعد ذلك طلبت منهن قرآه ما كتبن كجزء من التدريب .
وبعد ذلك ذكرت ان الهدف من الدورة هو جعل المذكرة اليومية مقروئة ذات لغة ادبية جميلة .
ثم أردفت قائلة ان المذكرات طريق للنضج و كذلك طريق سليم للحفاظ على الصحة النفسية و العقلية .
ثم ذكرت ان الكتابة اليومية طريق لتغيير الشخص من اللاشيء الى الأهمية .
وإشارات  الدورة وضحت ان الكتابة طريق نحو النور و الضياء في سماء الإبداع الكتابي .
و في ختام الفعالية قدمت المؤسسة هدية رمزية للأستاذة تقديرا لها على ابداع محتوى دورتها .

عن أسماء عبدالله

كاتبة و محررة هاوية خريجة لغات و ترجمة إنجليزي معدة برامج تلفزيونية

شاهد أيضاً

23 غرضا أنتِ بحاجة إليها عندما تكونين دائمة السفر …

ترجمة/أسماء عبدالله عندما ترغبين بالسفر  سواء كانت رحلتك قصيرة أو طويلة فإنك ِ بالتأكيد ستحتاجين …

اترك رد

X