الرئيسية / شاركنا مقالك / التكامل بين الأوقاف ومؤسسات الجمعيات الخيرية لدعم المرأة

التكامل بين الأوقاف ومؤسسات الجمعيات الخيرية لدعم المرأة

الكاتبه:- فاطمة العديساني

 

إن للأوقاف في الإسلام أهمية عظيمة وقد شرعت الأوقاف في الدين الإسلامي لخدمة المجتمع المسلم، وسد الخلل ومن أجل النهوض بمقومات أساسية وتوفير عوامل تساعد على القضاء على الفقر في المجتمع المسلم وتقديم الدعم اللازم في مجالات مختلفة لتحقيق غايات سامية، ويتجلى  في رعاية الجهات الوقفية أسمى معاني التكاتف والترابط بين أفراد المجتمع المسلم، فالفرد القادر يدعم ويساند  الفرد الغير قادر في أرقى صور العطاء بلا مقابل.

دور الجمعيات الخيرية

إن للجمعيات الخيرية دور عظيم بارز في تقديم العون ومد يد المساعدة للمحتاجين  من الأسر، وتقديم المساعدات العينية، والمادية ولكن تبقى تلك الجمعيات  تعتمد في ميزانياتها على حصصها من قبل وزارة الشؤون الإجتماعية، وعلى ما يمنحه أهل الخير من أبناء الوطن وتبقى تلك الميزانية محدودة ومتغيرة وقد لا تسمح تلك الميزانية للجمعيات  بتوسيع نشاطاتها، وتوفير روافد جديدة للدعم تصب في النهوض والتنوع،  ولذلك لابد من أن تتآزر جهات أخرى وقفية داعمة لتبني مشروع تحويل الجمعيات الخيرية من جهات مانحة فقط إلى جهة مانحة ومنتجة في نفس الوقت  يتحول فيها أفراد المجتمع من مستهلكين محتاجين للدعم إلى أيدي منتجة، ومصنعة تسهم في مساعدة ذاتها وتشارك في بناء الوطن بفاعلية .

ماذا نريد من الجمعيات الخيرية؟

نريد من الجمعيات الخيرية أن تساهم بشكل فاعل في تبني  فكراً يحث ويساعد في تفجير الطاقات الكامنة في أفراد المجتمع، وتقديم كل ما من شأنه اِحتضان الفئات المحتاجة من أبناء الوطن وخاصة النساء، وتوفير فرص دعم وتدريب، وتسويق تسهم في تحول تلك الفئة من مستهلكة  إلى فئة منتجة قادرة على  الإعتماد على ذاتها والحصول على  فرصة كسب المال بطريقة شريفة.

ما المطلوب من الجهة الوقفية ؟؟

أن تكون شريك فاعل في مساندة الجمعيات الخيرية في تبني فكرة مشروع ( أنا قادرة ) وهو مشروع يعتمد على تكوين، ورش تدريبية  تابعة للجمعيات الخيرية.

أهداف المشروع

١– اِحتضان الراغبين من أبناء الوطن وخاصة النساء،  في الحصول على فرصة تدريب عملي مكثف على صنعة، أو حرفة تمكن من اِنتاج منتج بجودة عالية .

٢ –تحويل أكبر عدد من المستفيدين القادرين على العمل  المسجلين في الجمعيات  الخيرية وخاصة النساء  من مستهلكين إلى منتجين.

٣-  يسهم هذا المشروع في القضاء على الفقر عند بعض الفئات وخاصة النساء.

٤-   إنَّ نجاح هذا  المشروع  يسهم في تخفيف  الأعباء عن الجمعيات الخيرية.

أمثلة على الورش التي يمكن أن تنفذ من خلالالمشروع

١- ورشة  الخياطة وصناعة الملابس.

٢- ورشة تصميم الملابس.

٣-  ورشة تصميم المجوهرات والإكسسوارات

٤-  ورشة تصنيع الإكسسوارات والمجوهرات.

٥-  ورشة تصنيع إكسسورات الشعر.

٦-  ورشة تصنيع المفارش

٧– ورشة  تعليم الرسم والتصميم

٨-  ورشة  صقل الأحجار.

٩-  ورشة  تعليم الطبخ

١٠–  ورشة تصنيع المخللات.

١١- ورشة تصنيع المربَّة .

١٢-  ورشة تصنيع ألعاب الأطفال.

أن الورش التدريبية التي تقدم من خلال هذا المشروع، يمكن حصرها بحيث أن كل سلعة يمكن التدريب على تصنيعها، واِنتاجها ولها قيمة سوقية وتحقق ربح مادي، يمكن أن تدرج  ضمن قائمة الورش التي يمكن تطبيقها .

كيف يمكن أن تنفذ تلك الورش وخاصة أنَّ مساحة بعض الجمعيات  صغيرة جداً؟

وهنا يكون دور الجهة الوقفية الداعمة

١-  توفير مقر لتنفيذ الورش التدريبية، وأن يكون تنفيذ الورش حسب جدول زمني بتناوب، وكل ورشه لها فترة زمنية محدد من٣–٨ – ٦ شهور حسب الفترة الزمنية لكل ورشة.

٢-  إبرام الإتفاقيات مع الجهات التي تسهم في إنجاح  المشروع من مؤسسات و أفراد .

٣- توفير مقر معارض يتم تأجيرها على الراغبات في عرض إِنتاجهن الحرفي أو الصناعي .

٤-  تتكفل الجهة الوقفية المانحة بدفع تكاليف المدربات، وتوفر لهن تذاكر السفر و السكن والمواصلات .

٥-  الاِتفاق مع شركة تسويق لتسويق المنتج الصناعي من خلال المعارض والبازارات.

  هذا والله ولي التوفيق

عن منيرة البيشي

شهادة شكر من السفارة الأردنية شهادة شكر من صاحبة السمو الملكي الأميرة الجوهرة بنت فيصل بن تركي ال سعود تصوير فتوغرافي من الاكاديميه البريطانيه دورة صناعه المحتوى الأعلامي دورة التسويق الفعال في التواصل الأجتماعي

شاهد أيضاً

احذر .. السُلّم الوظيفي

السلُّم الوظيفي يحتاج لمجهود جبار للإرتقاء عليه. يبدأ من معرفتنا لذواتنا ومواطن القوة الكامنة لدينا …

اترك رد

X