الرئيسية / الأبحاث العلمية والاختراعات / “الزكام” يقتل “سرطان المثانة”

“الزكام” يقتل “سرطان المثانة”

تمكن باحثون بريطانيون من إكتشاف قدرة فيروس زكام شائع، يتسبب في الإصابة بنزلات البرد، له القدرة على على قتل خلايا سرطان المثانة والتخلص منها.

وأكدت الدراسة التي أجريت على عدد صغير من المرضى، اختفاء جميع علامات المرض تماما من أحد الأشخاص، بينما كانت هناك أدلة على موت الخلايا السرطانية تماما في 14 مريضا.

وقال باحثون من جامعة سري البريطانية إن سلالة فيروس الزكام يمكن أن “تساعد في إحداث ثورة في علاج” السرطان وتقلل من خطر عودة الخلايا السرطانية مرة أخرى.

ووصفت مؤسسة خيرية لسرطان المثانة هذه الدراسة بأنها “مثيرة للغاية”، إذا ما تأكدت نتائجها بدراسات أكبر.

وهذا النوع من سرطان المثانة الذي يتكون في مجرى البول ولا تغزو خلاياه المثانة من الخارج يأتي في المرتبة العاشرة بين أكثر أنواع السرطان انتشارا في بريطانيا ويصيب حوالي 10 آلاف حالة جديدة كل عام.

وقد تتسبب العلاجات الحالية لهذا النوع من السرطان في تحولها إلى خلايا غازية أو يمكن أن تسبب آثارا جانبية سامة خطيرة.

كما أن هناك حاجة إلى مراقبة دقيقة ومكلفة للتأكد من أن السرطان لن يعود مرة أخرى بعد العلاج.

عن يوسف العاتي

بكالوريوس‏‏‏‏‏ صحافة وإعلام بجامعة جازان

شاهد أيضاً

الباحث السعودي الدكتور “جعفر مصطفى فقيه” يتوّج بجائزة أفضل بحث بين 80 دولة من اعضاء الجمعية الامريكية للطب النووي

عُقد المؤتمر السنوي الأمريكي للطب النووي والتصوير الجزيئي في كاليفورنيا مدينة -انيهايم في الفترة من …

اترك رد

X