الرئيسية / شاركنا مقالك / إنّي أُحبُّكِ لا مَفر بقلم
عمر محمد عمارة

إنّي أُحبُّكِ لا مَفر بقلم

إنّي أحبكِ لا مَفر
وأتيهُ فيكِ..أضيعُ فيكِ
كأنَّكِ الأرض العبوسُ وإنّني ذاكَ المطر
إنّي أحبّكِ كيف لا
والقلبُ عصفورٌ بكفّي يديكِ
وليسَ لي عشٌ ولا بحرٌ وبر
يا بيتي الغزليّ في متن القصيدة كيفَ لي
أنْ لا أحبّكِ
كيفَ لا؟
وأنا الضريرُ وأنتِ للعين البصر
أ أفرُّ منكِ وأنتِ لي موتي وأنتِ حقيقتي
هل يهرب الإنسان من كف القدر؟
كالموت ِ أنتِ يمرُّ حتمي الخُطى
هل مرَّ في أحدٍ وفَرّ؟
يا صوتي الأبديّ
إنّي أبكمٌ لا صوتَ لي
ما لمْ تكوني حبليَ الصوتي أو حتى الوتر
إنْ صرتِ أنتِ حبيبتي
ستصيرُ أشرعتي حروفاً بالهوى
وسيزهر الشعر القديم على فمي
وتصير أوردتي صور
وسيزهر النوّار في أحياءنا
وستنبت الأشعار ورداً
في قواوير العذاري
في شقوق الليلِ
في كفّا يديكِ وفي لوح الحجر
إن صرت أنتِ حبيبتي
ستغيّر الأرض الحزينة وجهها
وتموت راء الحرب في أوطاننا
ويصيرُ شعرُكِ في السلام حمامةً
وتصيرُ عيني ماسةً
وتصيرُ كفّي من دُرر

الشاعر

عمر محمد عمارة

عن عمر محمد عمارة

" عمر محمد عمارة شاعرٌ فلسطينيّ من مدينة طولكرم، يحمل شهادة البكالوريوس في المحاسبة من "جامعة النجاح الوطنية-نابلس"، ويمارس مهنة تحليل السوق. نشر العديد من القصائد والنصوص النثرية في صحف ومجلّات عربيّة ومحلّيّة. له مجموعته الشعريّة "دينا تُغني"، التي لم تصدر لغاية هذه اللحظة."

شاهد أيضاً

احذر .. السُلّم الوظيفي

السلُّم الوظيفي يحتاج لمجهود جبار للإرتقاء عليه. يبدأ من معرفتنا لذواتنا ومواطن القوة الكامنة لدينا …

اترك رد

X